البحوث التطبيقية

البحث العلمي أحدث التدوينات | الإثنين - 28 / 03 / 2022 - 11:35 ص

البحوث التطبيقية | تعريفها | أنواعها | أمثلة عليها

البحث الأساسي أو البحوث البحتة تُجرى في المقام الأول للعلوم الطبيعية، يتم فيها التركيز على المعرفة العلمية فقط، مثل تفسير حدوث ظاهرة محددة، أو للإجابة على بعض الأسئلة لموضوع مطروح على الساحة، فهو نظريًا بحت، وباختصار لاكتساب المعرفة فقط.

وهذا كُليًا عكس البحث التطبيقي الذي يستخدم خصيصًا للتطبيق على الحياة الواقعية للعلوم الطبيعية، لإيجاد حلولًا جادة لمشاكل عملية، بالإضافة للاستعانة بالتكنولوجيا للتطوير، ويتم فيه على التركيز للحصول على نتائج محددة، فهو يساعد لاكتشاف كل الجوانب الاجتماعية، الاقتصادية، السياسية، وقد يعتبر من أكثر البحوث شيوعًا بين الباحثين والطُلاب هي البحوث التطبيقية، لأنهم يعلمون جيدًا أنها من أكثر البحوث التي تلاقي ترحيب واهتمام بالغ من الجميع.

لذا قررنا اليوم أن يكون هو موضوع مقالنا الذي سنناقش معكم لنكتشف فيه كل جوانبه، ولنتعرف على أمثلة على البحوث التطبيقية، وما هي وما أنواعها، وبالطبع نود أن نذكركم أن فريق موقع الفريد على أتم استعداد لتقديم لكم المساعدة في أي وقت.

هل ترغب في مساعدة بالبحوث؟

تعريف البحث التطبيقي

كما ذكرنا في البداية علمنا أنه يتوفر أنواع مختلفة من البحث العلمي، والتي يتم تحديدها نوعها حسب الغرض منها، مثل البحث الأساسي الذي يهدف للوصول لأصل المعلومة أو سبب الظاهرة. أما البحث التطبيقي.

فهو مخصص لاكتشاف الحلول على المشاكل الأساسية المطروحة بالحياة الواقعية، تتم عن طريق سرد الأحداث بترتيبها الزمني، وإنشاء مناقشة، والتعمق بالأحداث، والتركيز على أفراد العينة لإيجاد النتائج، والوصول لحلول قابلة للتطبيق، وإذا ألقينا نظرة على أمثلة على البحوث التطبيقية.

سنجد أنها أكثر البحوث التي تستخدم في المؤسسات التعليمية، الحكومية، الشركات، علمًا بأن البحوث التطبيقية يجب اقترانها بالدلائل والبراهين التي تُدعم النتائج وتؤكد من إمكانية تطبيقها والاستفادة من إجراء البحث.

أنواع البحوث التطبيقية

بخلاف البحث العلمي التطبيقي، هناك ثلاثة أنواع من البحوث التطبيقية والتي سوف نتعرف عليها تفصيليًا:-

أولًا: البحوث التقنية التطويرية

تهدف للوصول للنتائج بشكل مُبتكر ومُبدع، كما يمكن استخدامه من أجل التعديل على النتائج التي تم التوصل إليها من قبل، بالإضافة إلى التطوير على التقنيات الحالية، كما أن هذا النوع من البحوث له أبعاد مختلفة تختلف بحسب طبيعة التقنية التي يتم إنتاجها.

ثانيًا: البحوث العلمية الأولية

يقوم فيها الباحث بالبحث كثيرًا حتى يصل للحقائق، وإلى أن يجد تفسيرًا لما يحدث من ظواهر ومشاكل، كما انها تستخدم لمعرفة الفوائد التي قد تأتي من تطبيق تلك النتائج، وهذا النوع من الأبحاث التطبيقية تُطبق في المؤتمرات العلمية، وهي من أكثر الأبحاث التي تنشر في وقتٍ لاحق بالمجلات العلمية.

ثالثًا: بحوث المواءمة

تُطبق تلك الأبحاث من أجل توفير الظروف المناسبة، لتحقيق تفاعل بين التقنيات المتطورة التي لم تُطبق من قبل في نفس البيئة، مثل جلب تكنولوجية متطورة من بلد ما وتنفيذها في بلد أخرى، وتعتبر هذه البحوث من أكثر الأنواع التي تساعد في حل المشاكل الاقتصادية التي قد تمر بها البلاد وتٌشكل أزمة كبيرة لها.

ما الفرق بين البحث العلمي النظري و البحث العلمي التطبيقي؟

بعد أن تعرفنا على تعريف البحث التطبيقي، الآن سنتعرف على الفرق بينه وبين البحث العلمي النظري في نقاط بسيطة، ستشرح الفرق بينهما بشكل واضح، ولكن يمكن أيضًا معرفة الفرق بينهما بالنظر إلى امثلة على البحوث التطبيقية:-

  • البحوث الأساسية تساعد في الوصول لأكبر قدر من المعلومات العلمية، عكس الأبحاث التطبيقية التي تستخدم لحل المشاكل الواقعية والتي يمكن تطبيقها بكل سهولة.
  • الأبحاث الأساسية نظرية بحتة أما التطبيقية لها نهج علمي يجب أن يُتبع.
  • الأبحاث الأساسية أكبر وتحتاج لعمل وبحث أعمق وأكبر من التطبيقية، وهذا يوضح أن الأساسية لديها قابلية للتطبيق عالميًا، ولكن التطبيقية تُستخدم فقط لحل مشكلة محددة.
  • القاعدة الأساسية التي تقوم عليها الأبحاث الأساسية هي التطوير على المعلومات المعرفية، والتنبؤات العلمية، بعكس التطبيقية التي تساعد في التطوير على التكنولوجيا والتقنية باستخدام العلوم الأساسية.
  • الغرض الأساسي من إجراء الأبحاث الأساسية هي إضافة معلومات علمية لمعرفة أكثر الأمور موجودة بالفعل، أما الأبحاث التطبيقية فهي موجه بشكل مباشر لإيجاد حلول لمشاكل بالفعل موجودة.

ما هي الإجراءات التي يجب اتباعها لإجراء البحث العلمي التطبيقي؟

يتم اجراء البحث العلمي التطبيقي وفقًا لترتيب مُحدد، لا يجوز أن يتم تقديم خطوة قبل الأخرى، لذا نحن في موقع الفريد سنسرد لك الإجراءات التي يجب إتباعها أثناء إجراء البحث العلمي التطبيقي بالترتيب حتى تستطيع عزيزي الباحث اجراؤها بكل سهولة.

الخطوة الأولى

وضح فيها المشكلة التي ستتناولها في بحثك بطريقة بسيطة وواضحة، احرص على اختيار إطار صحيح، لأنها ستون هي القاعدة الأساسية للبحث، ونقطة الانطلاق التي يجب أن تكون قوية لتسهل الوصول للنتائج الدقيقة فيما بعد.

الخطوة الثانية

جهز التصاميم الخاص ببحثك، والذي يجب أن يكون مثالي وبسيط، إياك وأن يكون بشكل مبالغ فيه، يجب أن يكون نموذج مناسب ومثالي للبحث.

الخطوة الثالثة

اختار عنوان مناسب للبحث العلمي التطبيقي الخاص بك، واحرص على أن يكون مختصرًا ويفي بالغرض، أي يوضح ما سيتم تناوله في البحث، بدون أي أخطاء املائية أو لغوية أو علمية.

الخطوة الرابعة

اعلم أن في تلك الخطوة ستكون بداية تقديمك للبحث، اكتب مقدمة تُثير الفضول للغوص بين أجزاء البحث للاطلاع عليها ومعرفة ما يحتويه من سرد المشكلة، وإيجاد الحلول، إياك أن تكتب كل ما توصلت له من نتائج، أو تجعل المقدمة طويلة يمل منها القارئ، استخدم أسلوبًا مناسبًا توضح فيها أهمية البحث والنتائج التي تم التوصل لها.

الخطوة الخامسة

وضح فيها أهداف البحث وما الأسباب التي دفعتك للقيام بهذا البحث، و بالطبع ستتغير الأهداف بتغير المشكلة التي يتم مناقشتها في البحث، وأيً كانت الأهداف لابد من أن تكون متناسقة مع مشكلة البحث وأيضًا واضحة.

مواقع نشر الابحاث العلمية

الخطوة السادسة

قم باختيار عينة الدراسة والتي يجب أن تتم بموضوعية وشفافية، بالإضافة لضرورة أن تكون متناسقة ومتساوية في المزايا والعيوب، حتى يتم الحصول على النتائج المرجوة والدقيقة.

الخطوة السابعة

استخدم أدوات البحث العلمي التطبيقي المناسبة، والتي ستساعدك في الوصول للنتائج الدقيقة، مثل الاستبيان، المقابلة، الملاحظات، الاطلاع على المصادر والمراجع، الاختبارات، ولكن احرص على أن تكون الأداة التي ستقوم باستخدام تتوافق مع مشكلة البحث التي تُناقشها.

الخطوة الثامنة

ضع فيها ثمار مجهوداتك البحثية، ووضح فيها النتائج التي توصلت لها مقرونة بالدلائل والبراهين، بالإضافة لتوضيح مدى قابليتها للتطبيق، وكيف يمكن الاستفادة منها بشكل حيوي وفعال، لأن هذا الأمر يساعد كثيرًا في نجاح البحث العلمي التطبيقي الخاص بك.

شاهد بالفيديو المزيد عن البحوث التطبيقة وأنوعها !!

الخطوة التاسعة

التوصيات والمقترحات هي الخطوة التاسعة التي توضح فيها ما توصلت له وما تقدمه من حلول يمكن تطبيقها لحل المشكلة من وجهك نظرك، ولكن يجب أن تكون حقيقية وقابلة للتطبيق.

بالإضافة إلى تقديم مقترحات عملية يمكن أن تكون مشروع بحثي جديد سيضيف للبحث معلومات وإفادة أكثر، إذا تم تناولها فيما بعد، والتي يجب بالطبع أن تكون لها علاقة بالمشكلة ومتناسقة مع جميع أجزاء البحث، ويمكن أن يُبنى عليها بحث متكامل الأركان.

الخطوة العاشرة

كما وضحت في بداية بحثك مقدمة، يجب أيضًا كتابة خاتمة توضح فيها المراحل التي مررت بها، وأيضًا من الضروري أن تكون مختصرة وموجزة وتؤدي الغرض من كتابتها، ولكن لا تنسى بعد إتمام كتابة الخاتمة، إرفاق المراجع والمصادر بالترتيب الأبجدي، وإرفاق المصادر العربية أولًا ثم الإنجليزية، على أن تٌرفق المراجع في صفحة منفصلة بالبحث.

أسئلة شائعة حول البحوث التطبيقية !!

ما هى خطوات البحث التطبيقي؟

تواصل معنا لطلب المساعدات والاستشارات :
1. تحصيل القبولات الجامعية.
2. تحويل الرسالة الى كتاب.
3. تحويل الرسالة الى بحث علمي.
4. إعداد الاطار العام.
5. إعداد الاطار النظري.
7. تلخيص الدراسات السابقة.
8. توفير المراجع والمصادر.

الامثلة على البحث التطبيقي هو؟

البحوث التطبيقية في حد ذاتها هي منهج علمي تطبيقي قائم على التحقيق؛ من أجل تطبيق المعرفة والوصول إلى حلول المشكلات. ومنها : الديناميكا الحرارية والفيزياء وعلوم المواد وعلم الأحياء الدقيقة.

ما هو الفرق بين البحوث التطبيقية وبين البحوث النظرية؟

البحث العلمي النظري يتم إجراؤه للحصول على معلومات جديدة وزيادة المعرفة، أما البحث العلمي التطبيقي يتم لإيجاد حلول لمشكلة أو ظاهرة معينة . يسعى البحث العلمي النظري إلى تطوير المفاهيم البحثية، أما البحث العلمي التطبيقي يهدف إلى تحديد المشكلات وإيجاد حلول لها.

 

فتح محادثة
راسلنا عبر الواتساب
اهلا بك
كيف يمكن مساعدتك ؟