خصائص البحث العلمي

البحث العلمي | الأحد - 20 / 03 / 2022 - 1:30 م

خصائص البحث العلمي

البحث العلمي قائم على الفحص والاستفسار، يبحث الطالب أو الباحث كثيرًا للتوصل لتفسير يعلل وجود تلك الظاهرة أو المشكلة، ليعرف سبب وجودها أو سبب حدوثها، وإيجاد الحلول المناسبة أيضًا التي يجب أن تكون واقعية 100% وموثوقة ومرفقة بالأدلة والبراهين حتى لا يترك مجالًا للشك في النتائج، وكل ذلك يتطلب من الباحث الإلمام بكل ما يجعل البحث العلمي واقعي ودقيق، ومن أهم الأمور التي دومًا نهتم بها في موقع الفريد ونوصي بها كل الباحثين هي إتقان خصائص البحث العلمي، وما يتطلب من مهارات حتى يتوصل للنتائج المثالية، ومن خلالنا اليوم سنتعرف سويًا على كيف تكون خصائص البحث العلمي بالمراجع، وما هي باستفاضة.

هل ترغب في مساعدة بالبحوث؟

البحث العلمي

تهتم الدول المتقدمة بالبحث العلمي، لأنهم يعلمون جيدًا أن تحقيق التطور وتوفير الاختراعات الجديدة لجعل الحياة أسهل، والبحث العلمي من أكثر الطرق الموثوقة، لأنه قائم على الملاحظات والمعرفة والبيانات، التي تساعد في حل المشاكل للوصول للنتائج والحلول.

أهمية البحث العلمي

قبل سرد خصائص البحث العلمي، يجب معرفة الأسباب التي جعلت البحث العلمي مهم وضروري، ولا يقتصر فقط للحصول على الدرجة العلمية فقط:-

  • قد يظن البعض أن البحث أهميته مقتصرة فقط على الطلاب والباحثين، ولكنه أيضًا يعود بالنفع على الغير متخصصين، خاصًة وإن كان يناقش مشكلة تهم المجتمع أو مطروحة على الساحة لتحسين الحياة.
  • البحث العلمي يعتبر من الوسائل التي تساعد على تعزيز الوعي لدى الباحث ولدى القارئ، وبذلك تنهض الأمم.
  • قد يكون البحث العلمي خطوة لاكتساب الخبرات بشكل أفضل، وهذا سينعكس بشكل إيجابي على جودة العمل والأمور الأخرى التي يتناولها البحث.

خصائص البحث العلمي

حتى وإن حاولنا سرد أهمية البحث العلمي، لن نفيه حقه لذا اقتصرنا على أبرز النقاط، والآن سنتعرف على خصائص البحث العلمي بالمراجع، والتي يجب أن تتوفر به، حيث لا يمكن أن يكون بحثًا علميًا دقيقًا بدونها، وتلك هي خصائص البحث العلمي التي يجب توافرها

الموضوعية

من خصائص البحث العلمي؛ التي يجب مراعاتها عند المرور بخطوات البحث العلمي، حيث لا يجب أن يظهر الباحث انحيازه ضمن أحد الأفكار المطروحة، أو الانسياق وراء المشاعر لأن هذا سيؤثر بالسلب على النتائج، التي سيتم التوصل لها فيما بعد المرور بالخطوات اللازمة، لأن انحياز الباحث أو توضيح تفضيلاته ومعتقداته ستفسد خصائصه وتميزه كونه بحثًا علميًا مُتقن.

الدقة

يجب اختيار مشكلة أو ظاهرة قابلة للبحث والنقاش والفحص، لأنها ستترك مجالًا للوصول للمعلومات الأكيدة والنتائج الحقيقية، حيث لا يمكن طرح مشكلة صعبة أو نادرة الحدوث، بالإضافة إلى أن هذه الخاصية تتطلب مزيدًا من المعلومات حتى يقوم الباحث بفحصها، ومعرفة نتائجها سواء أكان بالإيجاب أو بالسلب، لذا يجب أن يكون البحث العلمي قائم على البيانات الحسية، يمكن جمعها باستخدام حواس الإنسان الخمسة، لذا تعتبر الدقة من خصائص البحث العلمي المهمة والضروري توفرها.

الحياد الأخلاقي

هذه الخاصية تحددها قيم المجتمع، والتي قد تختلف مع اخلاقيات الباحث، وهذا لا يعني على الإطلاق أن يترك معتقداته وأخلاقه جانبًا، ولكن لا يجب أن يجعل أخلاقه تسمح له بتشويه البحث العلمي، وهذا لا يعني أن العلم ليس له اخلاقًا، ولكنه محايد أخلاقيًا، لأنه في بعض الأوقات يجب مناقشة بعض المشاكل التي قد تكون من وجهة نظر البعض غير قابلة للنقاش.

الحصول على نفس النتائج

من أهم خصائص البحث العلمي التي يجب على الباحث أن يكون على دراية بها، هي إمكانية الحصول على نفس النتائج، خاصًة عند إتباع نفس المنهج العلمي، أو استخدام نفس الأدوات والأساليب، أو الطرق لتحديد الأهداف، وتلك الخاصية تساهم بشكل كبير على ثبوت مدى صحة البناء النظري ومشروعيته، ومدى اهتمام الباحث بالموضوع.

الاختصار والإيجاز الشديد

إذا استطاع الباحث تقديم وجبة دسمة من المعلومات المهمة في البحث العلمي بطريقة بسيطة وسهلة الفهم، فهذا يعني أن الباحث استطاع أن يكون من أفضل الباحثين، ووثق من نجاح البحث، لأن الاختصار وجعل المعلومات أكثر بساطة هي من خصائص البحث العلمي، التي يجب توفرها، ونعلم جيدًا أن هذه الخاصية تتطلب من الباحث مزيدًا من الجهد وأيضًا الإمكانيات المالية التي ستساعد في توفير المراجع والمصادر والاطلاع على المواقع البحثية، حتى يستطيع تغطية البحث بالمعلومات الكافية للمشكلة أو الظاهرة وربطها جيدًا بكل الفصول، لتحقيق أهداف البحث.

وجود هدف من إجراء البحث

لا يفي بأن يكون البحث للتخرج أو لمناقشة الرسالة العلمية، يجب أن يكون للبحث العلمي هدفًا يمكن أن يشهد الجميع على تحقيقه، مع ضرورة ألا يكون اقتصار تنفيذه على عينة محدودة، بل يمكن تعميم النتائج على الجميع، حيث يجب أن يكون البحث العلمي له هدف يمكن الوصول له بعد إجراء الاستبيانات، والاختبارات ودراسة العينة، فلا يجوز بعد المرور بكل خطوات البحث ألا يكون له هدف ولا يحقق المنفعة العامة للجميع والتي على أساسها كان وجود البحث العلمي.

فحص السرقة الأدبية والعلمية يدوياً أو Plagiarism

استخدام نتائج البحث العلمي

كما ذكرنا بالفقرة السابقة ضرورة أن يكون للبحث هدفًا، لأنه ثبت أن من خصائص البحث العلمي بالمراجع، هي إتاحة استخدام النتائج في إيقاف بعض المشاكل المتوقع حدوثها، وهنا تظهر فائدة إجراء البحث العلمي، لأنه لا يجوز أن تكون النتائج وقتية أو محددة بفترة زمنية، حيث يجب أن تستمر النتائج صالحة للتنبؤ بوقوع المشاكل في المستقبل، وليس هذا الأمر وحسب بل يجب أيضًا أن يكون لها حلولًا.

الاعتمادية

لا يجب على الباحث أن يقوم بنقل المعلومات بناءً على استخدام قراءة الحقائق العلمية وحسب، بل يجب عليه أن يصل للنتائج بناء على الأساليب التي يعتمد عليها أثناء إجراءه البحث، والتي تتمثل في جميع المعلومات والبيانات، دراسة العينات والاحصائيات، فحص مجتمع الدراسة، وسرد كل ما تم التطرق له بخطوات بسيطة ومُقنعة، ومثبتة بالمراجع والمصادر.

التراكمية

الثبات النسبي والتراكمية من الخصائص التي تميز البحث العلمي، لأنه منذ البدء بإجراء الأبحاث العلمية، وهي توضح الفرق بين المرور الزمني، لذا يجب توضيح الفروق المعرفية والإدراكية من الدراسات السابقة، وإبراز جهود العلماء والفلاسفة في إثراء البحث العلمي بالمعلومات، لأنه من المفترض على الباحث أن يكون بحثه قابل للاندماج مع العصور السابقة.

التنظيم

كلما كانت الحقائق العلمية منظمة ومتناسقة، كلما كان البحث ذو معنى واضح وتساعد على استكمال المعلومة، لأن هذا هو أساس البحث العلمي، إنشاء موضوعات مترابطة تنتج من مشكلة، ثم وضع الافتراضيات ثم تصنيف المعلومات لفحصها ثم الاستنتاج منها.

توضيح الأسباب وتقييم النتائج

من أهم الخصائص التي يجب توافرها في البحث العلمي هي توضيح الأسباب التي سيتم على أساسها إجراء البحث العلمي، وصياغة تفسيراته بشكل شرطي، وإظهار كل العوامل التي قد تؤثر بشكل مباشر على الظاهرة وعلى النتائج أيضًا.

دقة الصياغات

يستطيعوا العلماء صياغة كل شيء مهما كانت كميته، وبالطبع ستفوق قدرة الشخص العادي، هنا يقوم البحث العلمي بوظائفه عن طريق ترجمة هذا الأمر بلغة أكثر دقة، وبالطبع كلما تم استخدام العمليات الحسابية في البحث العلمي، وتحويل النظريات كلما كان البحث دقيق ومنظم لذا دقة الصياغات أهم خصائص البحث.

التحليل واستمرار البحث

من أهم الخصائص التي تبرز مدى أهمية المشكلة ومدى علاقتها مع المشاكل الأخرى، ومدى تأثيرها أيضًا من الجانب السلبي والإيجابي، لأن ذلك يساعد في تحليل المشكلة، وكلما استمر الباحث في التحليل والبحث ومعرفة معلومات اكثر يساعد على إيضاح المشكلة وأيضًا الوصول للنتائج بصورة أسرع وأفضل وأدق.

ما هي خصائص البحث العلمي PDF؟

* يقوم البحث العلمي علي سؤال مرتبط بمشكله يطرحه الباحث العلمي سعياً منه لحل المشكلة موضوع البحث.
* يجب أن يكون البحث العلمي تحديًا للمشكلة موضوع البحث، وذلك باستخدام صياغة محددة و مصطلحات واضحة.
* يجب ان يقوم الباحث بوضع خطة البحث العلمي التي من سوف تساعده على الوصول إلى الهدف المرجو من كتابة البحث العلمي وحل المشكلة.

ماهي خصائص البحث العلمي الدقيق؟

البحث الدقيق وقابليته للاختبار وهذه الخاصية تعني بأن تكون الظاهرة أو المشكلة موضوع البحث العلمي قابلة للاختبار أو الفحص، فهناك بعض الظواهر البحثية التي يصعب إخضاعها للبحث أو الاختبار نظرا لصعوبة ذلك أو لسرية المعلومات المتعلقة بها.

فتح محادثة
راسلنا عبر الواتساب
اهلا بك
كيف يمكن مساعدتك ؟